Girl in a jacket

توقيع اتفاقية منحة يابانية لتأهيل منظومة مياه محطة زي بقيمة 22.9 مليون دولار

جمال18 يناير 2021آخر تحديث : منذ شهر واحد
توقيع اتفاقية منحة يابانية لتأهيل منظومة مياه محطة زي بقيمة 22.9 مليون دولار
رابط مختصر

عكاظ نيوز :

عمان – وقع وزير التخطيط والتعاون الدولي ناصر الشريدة والسفير الياباني في عمان السيد شامازاكي كاورو الممثل الأعلى لمكتب جايكا في الأردن السيد نوريهارو ماسوجي على مذكرات تفاهم واتفاقية منحة بقيمة (22.9) مليون دولار أمريكي، مقدمة للمملكة لدعم وتنفيذ مشروع تأهيل محطة زي لتزويد مياه الشرب لمحافظتي العاصمة عمان والبلقاء.

وتأتي هذه الاتفاقية  في اطار البرامج الحكومية  الهادفة لتحسين جودة الخدمات المقدمة للمواطنين  من خلال تنفيذ الاعمال  اللازمة لإعادة تأهيل محطات الضخ في منظومة مياه زي كواحدة من اهم المصادر المائية للشرب والتي تزود العاصمة عمان ومناطق الوسط بنحو 245 الف م3/يوميا من مياه الشرب النقية وفق افضل المواصفات العالمية والمطابقة للمواصفة الاردنية لمياه الشرب.

وسيساهم تأهيل المحطة في ضمان واستقرار التزويد المائي لمناطق عمان الكبرى ومحافظة البلقاء اضافة الى تحسين أنظمة كفاءة الطاقة فيها ورفع كفاءة المضخات وقدرتها بشكل فعال وخفض الكلف التشغيلية لتتوافق مع خطط وزارة المياه والري الرامية الى تقليل الكلف جنبا الى جنب مع المحافظة على البيئة.

وأوضح الوزير الشريدة خلال توقيع حفل الاتفاقية،  بأن تقديم هذه المنحة يأتي استجابة من الحكومة اليابانية للطلب المقدم من الجانب الأردني حيث يهدف هذا المشروع إلى تحسين الكفاءة التشغيلية وتقليل تكاليف التشغيل لنظام تزويد المياه في زي لأكثر من (1.5) مليون دينار سنوياً، والمساهمة في الحصول على إمدادات مياه مستقرة إلى عمان الكبرى ومحافظة البلقاء من خلال تحديث المرافق والمعدات، وبالتالي المساهمة في التنمية المستدامة للأردن.

ومن المرتقب أن يتم انجاز الاعمال وفق التصاميم اللازمة لإعادة تأهيل المرافق الرئيسة بالمحطة التي تزود العاصمة عمان بنحو 40 بالمئة من احتياجاتها المائية السنوية وفق احدث المواصفات العالمية وستشمل الاعمال المزمع البدء بتنفيذها 2021 الى تأهيل واستبدال اربع محطات لرفع المياه القادمة من قناة الملك عبدالله باتجاه محطة المعالجة في زي بطاقة سنوية تصل الى 90 مليون م3 سنويا وعبر عدة مراحل اضافة الى تأهيل احواض الترسيب ومجرى القناة حيث تقدر كلفة هذه الاعمال بنحو 22 مليون دولار والمقدمة  كمنحة من الجانب الياباني لقطاع المياه.

وأكد وزير التخطيط والتعاون الدولي أن تقديم واستدامة المساعدات الخارجية للأردن يعكس مدى الاحترام والتقدير من قبل المجتمع الدولي للأردن ودوره الإقليمي وفي العالم بقيادة جلالة الملك عبد الله الثاني ابن الحسين المعظم (حفظه الله)، واعترافاً بالإصلاحات التي ينفذها الأردن، والثقة بأن المساعدات تنفق بالشكل الأمثل وتدار بكفاءة لتحسين الخدمات الأساسية للمواطنين، وكذلك تداعيات التحدي العالمي الحالي الناجم عن تفشي وباء الكورونا.

وقدم الوزير الشريدة الشكر والتقدير لحكومة وشعب اليابان على الدعم المتواصل للمملكة، وعلى تفهم اليابان للتحديات الاقتصادية والاجتماعية التي تواجه الأردن نتيجة تداعيات انتشار ازمة كورونا  والظروف التي تمر بها المنطقة.

من جانبه، أكد السفير الياباني في عمان التزام حكومته الاستمرار بدعم قطاع المياه في الأردن، حيث بلغ المجموع الإجمالي للمساعدات اليابانية في قطاع المياه حتى اليوم ما يقارب 250 مليون دولار أمريكي، ويهتم الجانب الياباني بهذا القطاع تحديداً بسبب تدني مستويات وفرة الموارد المائية الطبيعية في العالم بالإضافة إلى تفاقم الوضع في الأردن بسبب أزمة اللاجئين السوريين، كما  يشهد الاردن ارتفاعاً إضافياً في الطلب على المياه بسبب انتشار جائحة فيروس كورونا المستجد، بحيث يعتبر توفر المياه الجوهر الأساسي في مكافحة هذا الفيروس من خلال تعزيز النظافة العامة، بالإضافة إلى أهمية قطاع المياه الأساسية في توفير مياه الشرب.

وفي هذا الاطار أكد الممثل الأعلى لمكتب جايكا الأردن السيد نوريهارو ماسوجي على أهمية قطاع المياه في الأردن كأحد الركائز الاستراتيجية للمساعدات المقدمة من جايكا. وأضاف بإن هذه المنحة تأتي بعد منحة عام 1996، عندما قدمت حكومة اليابان منحة بلغ مجموعها 83.5 مليون دولار أمريكي، لغرض توسيع إمدادات المياه لنظام مياه زي من خلال إعادة تأهيل العديد من مضخات السحب، وتوسيع محطات الضخ ومحطة معالجة المياه وقد ساهم ذلك في تحسين إمدادات المياه لـحوالي 1.9 مليون نسمة في عمان في ذلك الوقت.

%d مدونون معجبون بهذه: