Girl in a jacket

سامسونج: تقنية النطاق الترددي فائق العرض تشكّل ثورة على مستوى تقنيات الاتصال اللاسلكية مستقبلاً

جمال20 أكتوبر 2020آخر تحديث : منذ شهر واحد
سامسونج: تقنية النطاق الترددي فائق العرض تشكّل ثورة على مستوى تقنيات الاتصال اللاسلكية مستقبلاً
رابط مختصر

سامسونج: تقنية النطاق الترددي فائق العرض تشكّل ثورة على مستوى تقنيات الاتصال اللاسلكية مستقبلاً

 عكاظ الاخبارية :

بقلم: كي جيه كيم، الرئيس التنفيذي للتكنولوجيا، ونائب الرئيس التنفيذي، ورئيس مكتب الأبحاث والتطوير للهواتف المحمولة ووحدة أعمال الاتصالات في سامسونج للالكترونيات

 تسعى سامسونج على نحو مستمر في توسيع حدود الابتكار، وفاء بالتزامها لناحية توفير تجارب هواتف محمولة جديدة ورائدة للمستخدمين، وضماناً لتلبية احتياجاتهم والارتقاء بمستوى حياتهم. ويعد إرثنا الطويل في ريادة ابتكار تقنيات الهواتف المحمولة، والعمل على تغيير حياة الناس وطريقة عملهم وتواصلهم مع العالم المحيط بهم، أحد أهم الأسباب التي تعزز محبتي للعمل الذي أقوم به – وقد أدت الظروف الاستثنائية التي شهدها العالم عام 2020 إلى إلهامنا لتعزيز قدراتنا وتسريع أعمالنا للريادة على مستوى الابتكار الهادف، الذي يستبق احتياجات العملاء ويقدم لهم حلولاً سلسة بناء عليها.

 تقنية النطاق الترددي فائق العرض أحد أهم تقنيات الاتصال اللاسلكي المستقبلية

من المعلوم بأن التكنولوجيا تبقى في تطور مستمر، كما توفر من وقت لآخر إمكانات وفرص جديدة بمزايا مبتكرة، تدفعنا للاعتراف بقدراتها الاستثنائية– مثل تقنيات “الواي فاي” و”البلوتوث”. وتعتقد سامسونج بأن تقنية النطاق الترددي فائق العرضUltra-Wideband (UWB) ، هي إحدى تقنيات الاتصال اللاسلكية التي ستغير قواعد اللعبة، الأمر الذي يدفعنا لبذل الجهود المستمرة والعمل بشكل حثيث لتطويرها ونشرها في أسرع وقت ممكن. وبناء على ذلك، فإننا نسعى جاهدين وبالتعاون مع قادة القطاع لتسريع عمليات تبني وتطبيق تقنيات الاتصال اللاسلكية ذات النطاق الترددي فائق العرض على مستوى واسع عبر النظم المتنوعة.

 سامسونج تستشرف مستقبل تقنيات النطاق الترددي فائق العرض

تستثمر سامسونج على نحو مركز في عمليات تطوير تقنيات النطاق الترددي فائق العرض، حيث تؤمن العلامة الرائدة بقدرات هذه التقنية و إمكاناتها الهائلة في إحداث تغييرات جذرية لناحية استخدام الأجهزة الذكية. ففي عام 2018، أنشأنا فريق عمل متكامل، تمثلت وظيفته في دمج تقنيات النطاق الترددي فائق العرض في منتجاتنا، وبعد فترة وجيزة، بدأنا التعاون مع NXP و HID Globalلتأسيس منظمة  FiRa Consortium، وهي منظمة متخصصة غير ربحية رائدة على مستوى القطاع، تشجع اعتماد تكنولوجيا النطاق الترددي فائق العرض لحالات الاستخدام المتنوعة، مثل التحكم في الوصول والخدمات القائمة على الموقع وخدمات الاتصال من جهاز إلى جهاز.

 وشهدت منظمة FiRa Consortium في العام الماضي نمواً استثنائياً، حيث باتت تضم أعضاء يمثلون أكثر من 45 مؤسسة عبر مجموعة واسعة من القطاعات، من تكنولوجيا المستهلكين والمؤسسات إلى الجامعات ومصنعي السيارات. ونعمل حالياً على تطوير حالات الاستخدام، وتحديد معايير الصناعة وإنشاء برامج شهادات للتشغيل البيني، بناء على التزامنا بتوسيع آفاق التعاون، بهدف تسريع عمليات تطوير التكنولوجيا المتقدمة وتوفيرها للجميع، دون حصرها في مجموعة مختارة من المستفيدين.

 ابتكارات سامسونج في مجال تقنية النطاق الترددي فائق العرض والطريق نحو المستقبل

استطاعت سامسونج دخول التاريخ من بابه العريض في أغسطس 2020، عندما أطلقت جهازGalaxy Note20 Ultra، كأول هاتف ذكي يعمل بنظام الأندرويد متوافق مع تقنية النطاق الترددي فائق العرض، كما تم تزويد الهاتف الجديد القابل للطي  Galaxy Z Fold2، بـتقنية النطاق الترددي فائق العرض. وقد بات بإمكان مستخدمي هواتف Galaxy Note20 Ultra وGalaxy Z Fold2 الاستمتاع بمحتوى فائق الدقة، مع القدرة على التحكم بصورة أكبر عند استخدام ميزة المشاركة القريبة، والتي تتيح للمستخدمين الاتصال بأكثر من ملياري جهاز أندرويد ونقل الصور والملفات على الفور إلى العائلة والأصدقاء والزملاء. كما عززت تقنية النطاق الترددي فائق العرض ميزة “SmartThings Find” من سامسونج، عبر تمكين الجهازين المبتكرين من إنشاء شاشة مرئية بفضل الواقع المعزز، توضح لك الاتجاه الدقيق ومسافة وموقع أجهزتك الأخرى من فئة Galaxy.

 وسيؤدي تطوير تقنية النطاق الترددي فائق العرض، إلى انتفاء الحاجة لاستخدام المفاتيح التقليدية، حيث يوفر حل المفتاح الرقمي “Digital Key” المستقبلي من سامسونج، للمستخدمين القدرة على فتح الأبواب عند الاقتراب منها باستخدام هاتفهم الذكي من فئة Galaxy – ما يوفر الكثير من الجهد والوقت عند البحث عن مفاتيح المنزل أو المكتب أو السيارة.

 إن أفضل ما في التكنولوجيا أنها توفر فرصاً لا حدود لها للابتكار. وقد بدأنا للتو في الاستفادة من إمكانات تقنية النطاق الترددي فائق العرض، وهذا أمر غاية في الأهمية، حيث تعمل سامسونج على نحو مستمر لتطوير أبحاثها وتوفير الحلول والخدمات والمنتجات الثورية التي تفوق توقعاتنا. لذا أنصحكم أن تبقوا مطلعين على آخر المستجدات … فالقادم مذهل أكثر.

 ولمزيد من التفاصيل، سأناقش تقنية النطاق الترددي فائق العرض ودورها في عالمنا المعاصر مع كورت سيفرز، الرئيس والمدير التنفيذي لشركة NXP، ومع لارس ريجر الرئيس التنفيذي للتكنولوجيا في شركة NXP، وذلك على هامش اللقاءات في مؤتمر NXP Connects 2020  الافتراضي للمطورين، الذي ستجري فعالياته بتاريخ 20 أكتوبر. ولمعرفة المزيد حول رؤية سامسونج للريادة في مجال تقنية النطاق الترددي فائق العرض، وتطوير ابتكارات من المستوى التالي تساهم في تأسيس عالم أكثر أمناً وذكاءً، اضغط هنا للتسجيل في المؤتمر.

 نص منفصل:

 ما هي تقنية النطاق الترددي فائق العرض UWB؟

تقنية النطاق الترددي فائق العرض (UWB) هي بروتوكول اتصال لاسلكي قصير المدى يعمل عبر موجات الراديو بترددات عالية جداً. ما يؤدي إلى إنشاء إدراك مكاني فائق الدقة مع قدرات توجيهية من المستوى التالي، تعزز قدرة الأجهزة المحمولة لاكتشاف محيطها على نحو أفضل. وتوفر تقنية النطاق الترددي فائق العرض UWB قدرات اتصال ذكية وسلسة عبر الأجهزة التي تلبي مجموعة واسعة من الاحتياجات، بدءاً من إجراء عمليات دفع آمنة عن بعد ووصولاً إلى تحديد موقع جهاز التحكم عن بعد. وتتيح تقنية النطاق الترددي فائق العرض، القدرة على التنقل في المساحات الكبيرة بدقة مذهلة، ما يعني تعزيز قدرات البحث عن المواقع عبر الهاتف، كمطعم معين في المطار أو موقع سيارتك في مواقف السيارات على سبيل المثال لا الحصر.

resized KJ Kim Blog Post Image - وكالة عكاظ الاخبارية

%d مدونون معجبون بهذه: