المجالي يهاجم الإسلاميين ويؤكد : إغلاق عمان من أجل 50 دينار أمر مرفوض

08 أيلول 2019
98 مرات

 

عكاظ الاخبارية :

عمان:تناولت حلقة نبض البلد، الأحد، إضراب المعلمين، حيث استضافت نقيب المعلمين الأسبق حسام المشة، والكاتب الصحفي عبد الهادي المجالي.


وقال حسام المشة إن المعلمين في أول يوم إضراب لهم التفوا حول نقابتهم، وهم في التزام كامل مع قرار النقابة، حيث وصلت نسبة الإضراب زادات عن 90% وهذا التزام بقرار نقابتهم.


وأضاف أن قرار الإضراب أكدوا عليه جميع أعضاء الهيئة المركزية في نقابة المعلمين، وكذلك مجلس النقابة، وكافة الفروع فهو قرار عليه إجماع. واعتبر المشة أن المعلمين أصحاب حق، وهم يقفون مع حقوقهم.


من جهته اعتبر عبد الهادي المجالي أن من يقف على الدوار الرابع ويشتم الدرك لا ينطبق عليه صفة معلم. وأضاف أن من يختبئ خلف تنظيم لا ينطبق عليه صفة معلم فما حدث هو قصة تنظيمية وليست قصة مطالب.


وأشار إلى أن إغلاق عمان وشل الحياة من أجل 50 دينار أمر مرفوض، فهناك تنظيم يريد اعادة تموضعه في الساحة.


ورفض المجالي ما اسماه تجييش الناس ضد الجيش والدولة، بحجة ضرب المعلم، في حين استشهد العشرات من الجيش العربي. وقال جميع التيارات المرتبطة بالحركة الاسلامية أيدت حراك المعلمين، سواء اكانت في النقابات او في مجلس النواب، في حين لم يؤيد أي تيار قومي او يساري حراك واضراب المعلمين.


اما حسام المشة فنفى صحة شتم الدرك من قبل المعلمين، ولكن الهروات على رؤوس المعلمين والغاز المسيل للدموع كل هذه الأمور رأها الشعب الاردني. وقال إن المعلمين تم اعتقالهم، وتم ضربهم، واهينوا، متسائلا كيف سيقف المعلم امام الطالب وقد تم ضربه وسحله في الشوارع.


وأشار إلى أن جميع قرارات النقابة لا علاقة لها بأي حزب او جماعة.



رأيك في الموضوع

التعليقات تعبر عن ارآء قراء الموقع و ليست بالضرورة تعبر عن رأي الموقع