إعـلان أسمـاء 35 ألــف مستفيـد من صناديق دعم الطالب غدًا

13 كانون2 2020
51 مرات

عكاظ الاخبارية :

عمان - أمان السائح
تعلن وزارة التعليم العالي والبحث العلمي في الثانية من بعد ظهر غد الثلاثاء اسماء حوالي 35 الف مستفيد من صناديق دعم الطالب الجامعي من البعثات والمنح والقروض الداخلية للعام الجامعي 2019 / 2020 وذلك من اصل حوالي 59 الف متقدم.
وستبدا بذات اليوم عملية استقبال طلبات الاعتراض وتستمر لأسبوعين حيث يتمكن الطالب من تسجيل اعتراضه وتوثيق الاعتراض بوثائق ثبوتية إضافية تؤكد حقه بالاعتراض
حيث يتم تقديم طلبات الاعتراضات على هذه النتائج إلكترونياً ويمكن للطالب أن يتقدم باعتراض على أي من هذه البيانات والمعلومات الخاصة به شريطة تدعيم هذا الاعتراض بوثائق معززة، وستقوم الوزارة بدراسة الاعتراضات ومن ثم إعلان النتائج النهائية بنفس الآلية التي تم بها إعلان النتائج الأولية.
وقد تمت عملية تقديم طلبات الاستفادة بشكل إلكتروني من خلال برمجية إلكترونية خاصة وضعت على الموقع الإلكتروني لمديرية البعثات علما بأن الوزارة لم تقبل هذا العام أي طلب استفادة ورقي من أي طالب، كما أنها لن تنظر في منح أي طالب منحة أو قرضا أو بعثة ما لم يكن قد تقدم بطلب استفادة إلكتروني.
ووفقًا للأسس فان الاستفادة من البعثات والمنح والقروض الداخلية مربوط بالبوابة الإلكترونية لدائرة الأحوال المدنية، كما يتم تغذيته بالبيانات والمعلومات الدقيقة والمحدثة من كل من: مديرية التقاعد المدني والعسكري، مؤسسة الضمان الاجتماعي، وزارة التربية والتعليم، صندوق المعونة الوطنية، دائرة ضريبة الدخل، وبيانات مدارس جيوب الفقر.
وحرصاً من الوزارة على تطبيق أعلى معايير الشفافية يمكن لكل طالب أن يطلع على بياناته ومعلوماته، والنقاط التي تم احتسابها له إضافةً إلى أسماء ونقاط الطلبة المرشحين للاستفادة من هذه البعثات والمنح والقروض في لوائه.
وبناءً على ما تقدم فإن الوزارة تؤكد بأن عملية تقديم طلبات الاستفادة من البعثات والمنح والقروض الداخلية، مروراً بعملية استلام وتدقيق وثائق الطلبة، ومن ثم تطبيق النظام والتعليمات المشار إليهما أعلاه واحتساب النقاط وترشيح الطلبة المستفيدين، وصولاً إلى إعلان النتائج الأولية، وفتح باب الاعتراضات وأخيراً إعلان النتائج النهائية هي عملية إلكترونية، والتدخل البشري فيها في أدنى مستوياته.

الدستور 

رأيك في الموضوع

التعليقات تعبر عن ارآء قراء الموقع و ليست بالضرورة تعبر عن رأي الموقع