العقيلي مهندسة أردنية تترأس فريقًا دوليًا مميز

27 آذار 2018
1171 مرات

تقرر اختيار المهندسة الأردنية فرح العقيلي لتترأس فريق التخطيط الحضري وإعادة الإعمار المسؤول عن الإسكان والإشراك المجتمعي.

ويشمل الفريق الذي تترأسه المهندسة الأردنية العقيلي خبراء دوليين ومهندسين من الولايات المتحدة، أوروبا، جنوب أفريقيا إضافة للبرازيل وبورتوريكو.

ونوهت المهندسة العقيلي بانه تم اختيارها من قبل فريق عمل مشترك مكون من خبراء اليونسكو ومهندسي المشروع في سلسلة اجتماعات الفريق التي تمت في ميامي في شهر تشرين الثاني من العام الماضي، ويتكون الفريق العام من أكثر من 65 خبيرا ومهندسا.

ولفتت المهندسة العقيلي أن سان خوان، عاصمة جزيرة بورتوريكو تعرضت إلى ضربات إعصار (ماريا) في أيلول الماضي، الذي وصفه الخبراء بأقوى إعصار يضرب المنطقة منذ 90 عاماً، فيما يقوم الفريق حالياً بتقييم دقيق لأضرار الإعصار على المساكن والبنية التحتية من خلال استخدام تقنيات تكنولوجيا المسح ثلاثي الأبعاد والطائرات دون طيار, كما ويتم أيضاً تحديد ومسح مواقع لإقامة مشاريع طاقة متجددة مقاومة للظروف الجوية الصعبة.

ونوهت المهندسة العقيلي الى ان إعصار ماريا هو إعصار استوائي قوي ضرب جزيرة دومينيكا عندما كان بتصنيف الدرجة الخامسة على مقياس سفير-سمبسون ومن ثم ضرب بورتوريكو بعدما أصبح من الدرجة الرابعة وهدد ولاية كارولاينا الشمالية وأجزاء من إقليم الأطلسي الأوسط، وهو عاشر أقوى إعصار مسجل في المحيط الأطلسي وأسوأ إعصار يضرب جزيرة بورتوريكو منذ عام 1928 ، ويعد إعصار ماريا العاصفة الثالثة عشرة التي يتم تسميتها، وسابع إعصار استوائي، ورابع إعصار من أعاصير الدرجة الثالثة فما فوق وهو ثاني إعصار بتصنيف الدرجة الخامسة لموسم الأعاصير الأطلسي لعام 2017. سبب إعصار ماريا أضراراً بالغة في المسار الذي سلكه عبر شمال شرقي منطقة الكاريبي، وكان ثالث إعصار كبير يهدد بتوجيه ضربة مباشرة لجزر ليوارد خلال مدة أسبوعبن بعد ما ألحقه إعصار إيرما من دمار كارثي على تلك الجزر ومرور إعصار خوسيه بالقرب من الجزر.

يذكر ان المهندسة فرح العقيلي تعمل في مركز الدراسات الحضرية والبيئية في جامعة فلوريدا إضافةً إلى متابعتها دراسة الدكتوراه في نفس الجامعة التي تعد من أفضل عشر جامعات حكومية في الولايات المتحدة.

قيم الموضوع
(0 أصوات)

رأيك في الموضوع

التعليقات تعبر عن ارآء قراء الموقع و ليست بالضرورة تعبر عن رأي الموقع