الباشا د. سعد جابر يستعد لأجراء قلب مفتوح وعمليات استئصال في وزارة الصحة .. فأنتظروه

13 أيار 2019
205 مرات
 
عكاظ الاخبارية : 
لم يكن احتيار اللواء الطبيب  سعد جابر الشوبكي مفاجئا للأوساط الطبية والشعبية وحتى السياسية، وهو صاحب المدونة الطبيبة العالمية بعد تحقيقه رقما قياسيا في اجراء عمليات القلب الدقيقة والحرجة على مستوى العالم الطبي.
 
اللواء الذي اصبح وزيرا في حكومة د.عمر الرزاز، شكل بحق اضافة نوعية للمشهد الحكومي، وهو القادم من المنصة الرفيعة لسلك الجيش في الخدمات الطبية التي شغل فيها   منصب مدير عام للخدمات الطبية الملكية الأردنية.
 
ويعتبر الدكتور سعد أفضل جراح قلب في الوطن العربي، وقد أجرى خلال عمله عشرات بل المئات من العمليات التي تميزت بالانفرادية إلى جانب إدخال الأجهزة المتطورة التي تساهم بشكل فعال في سرعة الانجاز والدقة والسمعة الطبية في التطور والإبداع الأردني والتي تحظى بها الخدمات الطبية الملكية الأردنية.
 
​اللواء الطبيب سعد جابر والذي سجل رقم انجاز فلكي  نحو (2000) عملية قلب مفتوح سنوياً لن يعجز عن مسك زمام وزارة الصحة وسيقودها نحو المزيد من التقدم والتطور والابداع، فالرجل الذي حقق نجاحات باهرة ومتوالية في صرح الاردن الطبي سينقل لا شك هذه النجاحات الى عرين وزارة الصحة وسيلمس المواطنون النقلة النوعية الجديدة والمتطورة لاداء وزارة الصحة والتي يقودها الان رجل بحجم اللواء سعد الشوبكي.
 
 مراقبو الأداء الحكومي يرون في اختيار الدكتور الشوبكي وزيرا للصحة، ليس مجرد دخول وزير مقتدر للواجهة الحكومية، بل هو تعديل اقرب الى عملية جراحية نجح فيها الرزاز بضم الشوبكي الى فريقه، بل ونجح الرزاز باستعادة بعض ثقة الشارع بحكومته بعد دخول الدكتور سعد جابر الشوبكي وزيرا للصحة فيها والذي سينجح بالتأكيد في اجراء علاج وجراحة قلب مفتوح لوزارة الصحة لفتح شرايينها لتعاود تدفق الدم والخدمة الواجبة اتجاه المواطنين مثلما سيكون مبضعه بأتجاه استئصال الأورام والسرطانات التي تعيقها وتعطل عملها وقادم الايام شواهد. 
 
وتوقع مراقبون ومتابعون للشأن الصحي والطبي في الاردن ان يحقق وزير الصحة الجديد الدكتور سعد جابر نقلة نوعية وشاملة في عمل وزارة الصحة والمستشفيات التابعة لها والقطاع الطبي بشكل كامل،وذلك لما يمتلكه الدكتور جابر من خبرات طويلة في العمل الطبي والاداري اكسبته خبرة تراكمية كبيرة .
 
 
وضم رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز الدكتور خير الى طاقمه الوزاري خلال التعديل الاخير ، سعياً منه لتطوير وتحديث الاداء الحكومي حيث جاء اختيار الرزاز للوزير جابر لما يمتلكه الاخير من خبرات علمية وعملية في المجال الطبي والاداري . 
 
فأختيار الرئيس الرزاز لتعيين الدكتور سعد جابر وزيراً للصحة لم يأتي من فراغ فالدكتور جابر صاحب خبرة عميقة في المجال الطبي والاداري العسكري والمدني وقد اهلته خبراته وكفاءته وعلمه وسيرته ومسيرته لتقلد المنصب ودفعت بالرزاز لاختياره لحمل حقيبة ثقيلة من وزن وزارة الصحة. 
 
الدكتور سعد جابر ابن الخدمات الطبية الملكية والجيش العربي المصطفوي بدء مسيرته باكراً في الخدمات الطبية الملكية حيث تسلسل بالرتب والمناصب الادارية والعسكرية والمدنية حتى وصل الى ان تقلد منصب مدير عام الخدمات الطبية الملكية وهو اخر منصب عسكري تسلمه قبل ان يصبح وزيراً في حكومة الدكتو الرزاز ، ومن المناصب التي تقلدها الدكتور جابر مساعد مدير عام الخدمات الطبية الملكية لشؤون مدينة الحسين الطبية ومساعد المدير العام للشؤون الطبية والاقاليم ومدير مركز الملكة علياء لامراض وجراحة القلب .
 
ويعد اللواء الطبيب سعد جابر من الأداريين النافذين في العمل الإداري للشأن الصحي على المستوىين المحلي والعالمي حيث جبل العلم الطبي مع الفن الإداري لتخرج من تحت يديه مؤسسات يشار لها بالبنان لنجاح والتميز وقد أهله ذلك لتقلد عدداً من المناصب الادارية العسكرية والمدنية منها : 
 
- مساعد مديرعام الخدمات الطبية الملكية لشوؤن مدينة الحسين الطبية 
- مساعد مدير عام الخدمات الطبية الملكية للشوؤن الطبية والاقاليم 
- مدير مركز الملكة علياء لأمراض وجراحة القلب 
- رئيس إختصاص جراحة القلب والشرايين في مركز الملكة علياء 
- رئيس جمعية أطباء القلب الأردنية 
- رئيس لجنة امتحان البورد العربي في جراحة القلب والشرايين 
- رئيس لجنة امتحان البورد الأردني في جراحة القلب . 
 
وحصل اللواء جابر خلال مسيرته العلمية على عدة شهادات : 
 
ـ شهادة العلوم العسكرية من الكلية العسكرية في اليونان. 
ـ بكالوريس الطب والجراحة من جامعة ارسطو طاليس سالونيك اليونانية. 
ـ البورد الاردني في الجراحة العامة .
ـ البورد الاردني في جراحة القلب والشرايين .
 
 
 
244179_5_1557750464.jpg
 

رأيك في الموضوع

التعليقات تعبر عن ارآء قراء الموقع و ليست بالضرورة تعبر عن رأي الموقع