المتحدة للإستثمارات المالية تقر بياناتها المالية والبطيخي يشيد بدور الشركة ونشاطها ..والمساهمون يثمنون الإنجازات

13 نيسان 2019
28 مرات
عكاظ الاخبارية :
أقرت الهيئة العامة لشركة المتحدة للإستثمارات المالية التقرير المالي والإداري للشركة والبيانات المالية السنوية للسنة المالية المنتهية في 31/12/2018 اجتماعها العمومي الذي عقد صباح اليوم السبت 13/4/2019 في فندق بريستول بحضور رئيس مجلس الإدارة هيثم البطيخي وكامل اعضاء مجلس الإدارة ومندوب مراقب عام الشركات ومساهمين يملكون بلأصالة والوكالة 6.1 مليون بنسبة 52 % من رأس مال الشركة البالغ 8 مليون دينار ..
وبعد ان اعلن مراقب عام الشركات محمد ابو ذياب قانونية الجلسة وما يصدر عنها من قرارات جرى انتخاب كاتب للجلسة ومندوبين لفرز الاصوات قبل أن يتحدث البطيخي عن واقع الشركة مؤكداً بان الشركة احتلت المرتبة الأولى في أحجام التداول للمرة الثالثة خلال خمس سنوات وأشاد بالجهد المميز لمجلس إدارة الشركة وموظفيها والأرباح التي تحققت مقارنة بالعام الماضي 
وقال البطيخي في كلمته : بدايةً أود أن أرحب بكم في الاجتماع الثالث والعشرون لهيئتكم العامة وأن أتوجه بإسمي وبالنيابة عن أعضاء مجلس الادارة والادارة التنفيذية وكافة موظفو الشركة بجزيل الشكر لحضوركم هذا الاجتماع.
كما يسرنا إعلامكم أن شركتكم المتحدة للإستشمارت المالية قد تمكنت بحمد الله من تحقيق حجم تداول فاق التوقعات لعام 2018، حيث بلغ محموع تداولها 866 مليون دينار أردني، من حجم تداول بورصة عمان والبالغ 4705 مليار دينار أردني أي ما نسبته 18.4% من إجمالي حجم التداول.
هذا وقد احتلت المتحدة للإستشارات المالية، المرتبة الأولى في احجام التداول للمرة الثالثة خلال خمس أعوام الماضية مما أهلها لإستلام جائزة أفضل وسيط في الأرن لعام 2018، في الاجتماع السنوي المزمع عقده في القاهرة يوم 23/ 4/ 2019(اجتماع اتحاد البورصات العربية) وهي الجائزة الرابعة التي ستستلمها الشركة.
وعلى الرغم من الأداء المميز للشركة المتحدة للاستثمارات المالية إلا أن عام 2018 قد حمل في طياته الكثير من الأحداث السياسية والاقتصادية والأمنية التي ألقت بظلالها على حجم التداول الكي لبورصة عمان وعلى مؤشر الأسعار كان آخرها بسبب مسودة مشروع قانون ضريبة الدخل على أرباح الأسهم والأرباح الموزعة.
ورغم كل الأحداث إلا أن الجهد المميز لمجلس إدارة الشركة وموظفيها مكان شركتكم من تحقيق أرباح بلغت 521 ألف دينار للعام 2018، مقابل خسائر بلغت 833 ألف دينار 2017.
نأمل أن يكون عام 2019، عام انفراج على اقتصادنا الوطني، وأن يعكس ذلك ايجابيًا على أداء سوق عمان المالي بما يمكن شركتنا وكافة شركات الوساطة من الاستمرار بالقيام بمهامها في خدمة جمهور المتعاملين في بورصة عمان للأوراق المالية بما فيه مصلحة اقتصادنا وأردننا العزيز.
وتحدث المدير العام ناصر العمد عن واقع الشركة ومسيرتها وتاريخها والإنجازات التي تحققت خلال العام الماضي وأبرز التحديثات والمعيقات وأجاب عن كافة الإستفسارات والملاحظات التي وجهت من قبل المساهمين الذين ثمنوا دور مجلس الإدارة والإدارة التنفيذية والجهود الجبارة التي تحققت خلال العام الماضي خصوصاً في صفقتي الفوسفات والبوتاس ودور الإدارة التنفيذية في تخفيض المصاريف وتنشيط العمل بالإضافة الى حرصها على اموال المساهمين ومتابعتها لكافة الملفات العالقة وخصوصاً في مجال التسويات المالية ومتابعة الديون على بعض العملاء والتي ستنعكس ايجاباً على واقع الشركة وبياناتها المالية وميزانيتها خلال العا م القادم .
 
 

رأيك في الموضوع

التعليقات تعبر عن ارآء قراء الموقع و ليست بالضرورة تعبر عن رأي الموقع